المكلف بمهام حاكم جمهوريــة الأديغي السيد مرات قومبل يلتقي بالقنصل العام التركي

التقى المكلف بمهام حاكم جهورية الأديغي المؤقت السيد مرات قومبل بالقنصل العام لجمهورية تركيا بمدينة نفرسيسك الروسية السيد يونس إمير  أوزنجه. حضر أعمال هذا اللقاء رئيس مكتب أعمال حاكم جمهورية الأديغي ، ورئيس المكتب الوزاري في الجمهورية السيد مرات تحاكوشنة ومحافظ مدينة مايكوب السيد أليكساندر نارولين ورئيس المكتب الوزاري للشؤون الخارجية الروسية بإقليم كراسنودار السيد ايغور تيرزيان ، وسماحة مفتي جمهورية الأديغي ، ومنطقة بشز الكوبان السيدعسكر بي قردن . دار الحوار في هذا اللقاء حول تقوية ، وتوثيق التعاون الروسي ، والتركي . شرع القنصل العام التركي بالقيام بمهام عمله منذ ثلاثة أشهر ، ويشمل نشاط عمله منطقة اقليم كراسنودار ، وروستوف ، ومنطقة الأديغي . بين القنصل التركي أن غرضه من هذه الزيارة إلى الأديغي هو التعرف على المسؤولين في الجمهورية ، وأعرب حاكم جمهورية الأديغي السيد مرات قومبل عن سروره ، وسعادته بهذه الزيارة ، ورحب بالقنصل التركي السيد اوزيجين ، وهنأه بمهام عمله الجديد ، وأوضح أنه على معرفة جيدة بالقنصل التركي السابق ، وهناك علاقات اقتصادية ، وتجارية ، وثقافية جيدة ، ومثمرة ما بين تركيا ، وجمهورية الأديغي . كما أن الحكومة الروسية ، والتركية تعملان معا لتطوير العلاقات التركية ، والروسية ، وإزالة كل ما يمكن أن يعكر صفو العلاقات السياسية مابين البلدين ، ويعملان معا لتعميق التفاهم ، وتطوير التعاون ، والعلاقات القائمة ، وتجاوز أي خلاف ، أو صعوبات ، وبين أن عشرين شركة تركية تعمل في الأديغي ، وتقوم بأعمال ، ونشاطات استثمارية ، واقتصادية ، وأنهم يأملون في أن يقوم رجال أعمال ، ومستثمرون أتراك بمشروعات استثمارية أخرى في الأديغي مستقبلا . اعتبر المجتمعون أن كثيرا من الشراكسة يعيشون في تركيا ، ويسهمون في تقوية التعاون ، وزيادة التفاهم ، وتطوير العلاقات التركية الروسية ، وأنهم بمثابة الجسر الذي يصل ما بين البلدين  ، وبين القنصل التركي أن الإستفادة من هذا الجسر يمكن أن يحقق النفع ، والفائدة لكلا الطرفين . أضاؤوا في هذا الإجتماع ، وحددوا مجالات التعاون مابين جمهورية الأديغي ، وتركيا ، ووعدهم القنصل التركي الضيف أن لا يدخر أي جهد في ذلك ، وأن يقوم بكل ما يلزم . 

ــ الناطق الرسمي الصحفي بام المكلف بمهام حاكم جمهورية الأديغي .

ــ الترجمة : ماهر غونجوق